موقع الأديبة د.فليحة حسن

الموقع الرسمي

– * التفاعلية ( interaction )

التفاعلية ( interaction )

بالرغم من غياب الاجماع على معنى هذا المصطلح، الذي وضع له اكثر من ثلاثين تعريفاً، كان اهمها ماجاء في الموسوعة العالمية للاتصال كونه

 ( تكنولوجيا توفر اتصالا من شخص الى شخص اخر بواسطة قنوات الاتصال عن بعد وتفاعلات تتم بين الانسان والالة تحاكي التفاعلات الشخصية )،

 الا انه  يبدو وكأنه في دور الصياغة اكثر مما هو في دور التداول في الحقل الابداعي ،

ويعد ( jackel ) واحد من الذين ذهبوا الى انه مأخوذ من معنى التبادل والتفاعل والتأثير المتبادل ،

وقد برز في ثلاثة حقول اكاديمية هي علم الاجتماع والدراسات الاتصالية والمعلومات ،

الا انني أرى ان النص التفاعلي هو نص يأتي به منتجه مسايرة للتطورالتقني الحاصل في العالم، فمثلما تطور الهاتف المحمول عن شكل سابق له، وهو جهاز اللاسلكي المتطور هو الاخر عن جهاز الهاتف السلكي،

 فيقينا ان الكتاب الورقي  الحالي سيتطور عنه كتاب آخر يكون في متناول الجميع ربما سيكون احدث من الكتاب الالكتروني المطروح الان على شبكة الانترنيت ،  وسيكون لتقنية الحاسوب الاثر الاكبر أو ربما الاوحد في انتاجه وتقديمه ،

بمعنى ان النص التفاعلي هو ليس نصاً منتجاً عن ترف أو محاولة لاسترضاء ذائقة مستعملي الحاسوب، بل هو ضرورة يقتضيها ذلك التطور ،

فالقصة الرقمية مثلاً ،  التي انتجت منها ثلاثة  نماذج ونشرت منها نموذجين في موقع ( النخلة  والجيران) كانت في احدى غاياتها اشراك غالبية حواس المتلقي في عملية التلقي ،

فبمجرد الضغط على ايقونة النص عن  طريق المؤشر، سيجد المتلقي نفسه امام نص  (مكتوب ، مشاهد،  مسموع ومتحرك ) في آن واحد،

 اي سيجد نفسه امام نص محسوس باكثر من حاسة ، وبهذا يرتفع المتلقي من عملية التلقي البسيط الى عملية أعلى منها في المستوى واعني عملية الشراكة في انتاج لذلك النص،

وبالرغم من ان تقنية الحاسوب قد هيمنت على النص التفاعلي ، وان أنزياحات ذلك النص تقع خارج اللغة ، الا انها لم تستطع الغاء وجود المكون الرئيسي للادب وأعني اللغة، التي بقيت من أهم عناصر الخطاب في الادب التفاعلي ،

وبوجود الانسجام بين المسموع والمرئي يعطي اللغة القدرة على الاتساع في المعنى ، ويحملها الى اختلاف في التأويل مؤداه الاتساع في النص .

 مع انفتاح زمنية ذلك  النص صوب المتلقي ،

 اما مكان السرد في القصة الرقمية ، فهو ( world wide web) الشبكة العنكبوتية العالمية وهي المساحة الاكثر نمواً في مساحة السرد، من  حيث عدد المستخدمين لها، ( فقد اشارت الاحصائيات ان عدد مستخدمي الشبكة العنكبوتية قارب من 950 مليوناً في عام 2005 ) ،

وبما ان العالم يعيش اليوم ( الموجة الخامسة الطويلة من الابداع التكنلوجي والجيل الرابع من النظام التفاعلي )

فلماذا لاتقترب منه كأدباء بضغطة زر ؟؟

الإعلانات

Single Post Navigation

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: